الأربعاء، 27 يوليو، 2011

اصل الكلام - أكعيبر







اصدر نوري السعيد امره بعدم دخول زوار العراق لحدوده الا بوثائق ثبوتيه فحصلت مشاكل كثيره من الزوار الذين
ينتمون لدول متخلفة حيث لاتصدر لهم وثائق سفر فاصدر نوري السعيد امره بادخال هؤلاء كعابري سبيل, فكانت الشرطة كلما قدم احد للحدود نادوا عليه بعباره كعابر سبيل ثم استراح لسانهم فصار يناديهم كيفما اتفق حتى استراح الى كعيبراو وصل الاختصار الى كعيبر

فعممت بعد ذلك على كل من لا هوية له ولا أنتماء

ليست هناك تعليقات: